منتدى الجوهرة الثقافي التعليمي والترفيهي الجزائري
حللتم اهلا ووطئتم سهلا منتدياتنا الثقافية التعليمية والترفيهية الجزائرية تتمنى لكم المتعة والافادة


منتديات الجوهرة الثقافية التعليمية والترفيهية الجزائرية
 
الرئيسيةاليوميةبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 دموعك غالية....يا أختي الغالية....

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ميراميتا
نائبة المديرة
نائبة المديرة
avatar

تاريخ التسجيل : 18/07/2010

مُساهمةموضوع: دموعك غالية....يا أختي الغالية....   الأحد يوليو 18, 2010 5:25 pm

بسم الله الرحمان الرحيم
السلام عليكم و رحمة الله تعالى و بركاته
اختي الفاضلة
على ماذا ذرفت دمعتك اخر مرة؟

كم ليلة بتِ ودمعتك على وجنتيك؟
كم ليلة واساك فراشك في تلقي دموعك الغزيره

كم مرة عزت عليك دموعك ان تذرفيها امام الاخرين

فتجرين الى غرفتك ملجأك ومأواك لتنهمر الدموع من عينيك الجميلتين

ما سر تلك الدموع

ماسر العينين الرقراقتين اللتان تفيضان بالدمع

ما هذا السبب العظيم الذي يجعلك ايتها الورده المتقده حيوية ونشاطا تتحولين لورده ذابله،،ما الذي يجعل العينان الجميلتان تذبلان

لنرى من كان قبلنا على ماذا يذرفون دموعهم ثم نعود لعالمنا ونرى على ماذا ذرفنا دموعنا وما الذي يحركها من اماكنها
_______________________
لما قدم عمر بن الخطاب – رضي الله عنه – الشام أتاه راهب شيخ كبير عليه سواد ، فلما رآه عمر بكى ، فقيل له ما يبكيك يا أمير المؤمنين ؟ إنه نصراني .
قال : ذكرت قول الله عز وجل : " وُجُوهٌ يَوْمَئِذٍ خَاشِعَةٌ * عَامِلَةٌ نَّاصِبَةٌ * تَصْلَى نَاراً حَامِيَةً " فبكيت رحمة عليه .

ما أرق قلبك أيها الفاروق ، وما أسهل ذرف الدمع من عينيك رضي الله عنك ، إنها ذرفة بسبب تذكر آية قرآنية .. لقد كان قلبه متصلا بالله عز وجل في أي مكان .. فرأى ذلك الراهب الذي انقطع في العبادة .. عبادة الخاسرين .. رق قلب الفاروق لهذا الزاهد الذي حرم نفسه من متاع الدنيا .. ورحم نفسه من الذنوب
_______________________
لمّا توفي رسول الله - صلى الله عليه وسلم - قال أبو بكر لعمر - رضي الله عنهما - : مُرَّ بنا إلى أم أيمن ، نزورها كما كان رسول الله - صلى الله عليه وسلم - يزورُها .

فلما وصلا إليها بكتْ ، فقالا لها ما يُبكيك ؟ إنّ ما عند الله خير لرسوله .
فقالت إني لأعلم أن ما عند الله خير لرسوله ، وأن رسول الله قد صار إلى خيرٍ ممّا كان فيه ، ولكنْ أبكي أنَّ الوحيَ قد انقطع عنّا من السماء !!

فهيّجتهما على البكاء ، فجعلا يبكيان معها ..

وانتي يا غالية ،، ماهو همك؟

ابكيتي يوما وتحركت عيناك عند قراءة الاية قرآنية؟

ام بكيتي على من تتهدم عليهم بيوتهم ليل نهار؟

ماذا ينكد عيشك؟

هل ستقولين انك
بعثت له رسالة ولم يرد

ام كنا نحب بعضنا البعض وفجأه عرف غيري فجحدني

او لا يقدر تعاملي معه واخلاصي له

ام ستقولين ان المطرب الشاب الذي كنت اسمع له توفي
او انك تاثرتي بأحدى لقطات فيلم ما...

هل دموعك هينه عندك لهذا الحد؟

انا اشعر بأنها اكبر من ذلك وأنها ليست هباء


هل تريدين ان تقف دموعك للابد؟

لا ليس بيدك ذلك

كلنا نلجأ لدموعنا تواسينا
ولكن ان تغيرت مفاهيمك وتغيرت همومك وتغير ما يشغل قلبك

ستتغير دموعك اوقات نزولها تبعا لك

فلا تذبلي ايتها الورده الغالية لأمور الدنيا وهمومها

أجعلي مدى همك واهتمامك أبعد وأبعد


ملاحظة:موضوع اعجبني فقررت نقله لنشر الفائدة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
دموعك غالية....يا أختي الغالية....
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الجوهرة الثقافي التعليمي والترفيهي الجزائري :: قسم المرأة-
انتقل الى: